القائمة الرئيسية

الصفحات

فوائد وأضرار البروتين للشعر وكيفية الوقاية من هذه الأضرار Protein Treatments for Hair: Benefits and damages

 فوائد وأضرار البروتين للشعر وكيفية الوقاية من هذه الأضرار

أضرار البروتين للشعر


أضرار البروتين للشعر، إن الشعر الناعم هو الهدف الذي تتطلع له كل فتاة وسيدة، لأنه من المعروف أن شعر المرأة هو تاجها ومن أسباب ثقتها بنفسها، ويمكن الحصول على شعر ناعم وطويل عند استخدام البروتين للشعر باختلاف أنواعه، حيث يمتلك البروتين فوائد متعددة للشعر وبالرغم من ذلك يسبب أضرار للشعر للسيدات وللرجال أيضاً، وله عدة أضرار على المرأة الحامل.


فوائد وأضرار البروتين للشعر وكيفية الوقاية من هذه الأضرار


أهمية البروتين للشعر


طريقة فرد الشعر باستخدام البروتين من الطرق الجديدة التي تساعد الشعر في استعادة البروتينات المفقودة منه حتى يصبح مظهره صحي ولامع بشكل صناعي وهو استخدام البروتين لعدم وصول البروتين الكافي للشعر من الطعام ، ولهذا فإن بروتين الشعر هي أداة مساعدة لإيصال البروتين للشعر، وتكمن أهميته في التالي:

·        يوجد في البروتين عناصر طبيعية مختلفة مثل: زيت الأرغان، السيلكون التي تساعد في تغذية الشعر وتغليف بصيلاته.

·        يعتبر بروتين الشعر عبارة عن مكون أو تقنية جديدة متطورة لفكرة استخدام الكيراتين لفرد الشعر، فهو يحتوي على الكثير من الأحماض أمينية.

·        تساعد بروتينات الشعر على نعومته وترطيبه بالإضافة إلى حمايته من مشكلة التساقط وتقصف أطرافه.

·        يحافظ البروتين كثيراً على معدل رطوبة الشعر وجعله ناعمًا.

فوائد البروتين للشعر

يمتلك بروتين الشعر كثير من الفوائد التي تشجع الكثيرين لاستخدامه، مثل:

·        شعرة الرأس تتكون من سلسلة حلزونية من الكيراتين بجانب عدد من الأحماض الأمنية مثل: الأرجينين، السيستين، الجلايسين، ويتم تحديد معدل طول الشعر واستقامته بناءً على درجة التفاف السلسلة الحلزونية.

·        فنجد أنه كلما ازدادت الروابط المتكونة بين جزيئات الشعر ازدادت درجة تعرج الشعرة وطولها.

·        وبالنسبة لفكرة علاج الشعر بالفرد بشكل عام فهي تعتمد بشكل عام على إعادة بناء غلاف الشعر البروتيني، الذي يحافظ على تلف الشعر لأنه يمنح الشعر مظهر لامع ومتغذي.

طريقة عمل بروتين الشعر

فكرة استخدام البروتين لفرد الشعر تعتمد بشكل تام على فرد الشعر بوضع البروتين عليه بعد غسله باستخدام الشامبو الخاص لنوع الشعر وتسخينه باستخدام مجفف الشعر حتى يدخل المكون في تركيب كل شعرة والوصول لجذورها.

ثم تبدأ عملية الفرد باستخدام الأجهزة الحديثة المتطورة التي يتم تشغيلها باستخدام نظام حرارة مرتفعة مثل: مكواة فرد الشعر، جهاز الفوتون وأجهزة حرارية أخرى.

وتساعد استخدام الأجهزة الحرارية للشعر بعد استخدام البروتين على سرعة امتصاص الشعر له بسبب دفعات الحرارة المرتفعة التي تنبعث منها، فهي تساعد في جعل امتصاص الشعر للبروتين سهل وسريع.

أنواع بروتين الشعر


نجد أن بروتين الشعر يتم إنتاجه وتحديده بناءً على نوع الشعر سواء أكان شعر جاف أو دهني أو متقصف، وبالرغم من وجود الكثير من بروتينات الشعر إلا أن هناك أفضل أنواع شهيرة للبروتين، مثل:

البروتين الحيواني

·        يوجد هذا النوع من البروتين في كثير من الأطعمة مثل: اللحوم، الحليب، البيض، الدواجن، السمك.

·        يتميز البروتين الحيواني بأنه غني بالأحماض الأمنية.

البروتين النباتي

·        يتوافر البروتين النباتي في البقوليات والمكسرات.

·        يتميز بأن سرعة امتصاص الشعر له كبيرة مقارنةً بالبروتين الحيواني.

·        يساعد البروتين النباتي في الحفاظ على بقاء الشعر لامع وصحي بشكل كبير ويعطيه مظهر جذاب.

بروتين القمح

·        يعرف بروتين القمح أنه يستطيع اختراق جميع طبقات الشعر من الداخل وحتى الخارج.

·        ويساعد الشعر كثيراً في تعزيز قدرته للحفاظ على معدل الرطوبة، وتقويته ليصبح أكثر قدرة على تحمل جميع العوامل الخارجية التي تضعف الشعر.

·        يعطي بروتين القمح للشعر مظهر صحي ولامع وناعم لأنه يحافظ كثيراً على نسبة رطوبة الشعر.

بروتين الكافيار

·        يساعد هذا النوع من البروتين على تعزيز فروة الرأس وجعل الشعر رطب ومرن بشكل كبير، لأنه يمنحه ترطيب عميق ومظهراً صحياً.

·        يتميز بروتين الكافيار باحتوائه على كثير من الأحماض والفيتامينات، مثل: أحماض أوميغا ٣، أوميغا ٦، بالإضافة إلى فيتامين E، وكثير من البروتينات التي تعادل تركيب خلاياه لخلايا الجلد البشري.

بروتين الكولاجين

·        يساعد كثيراً في تعزيز مرونة الشعر.

بروتين الصويا

·        يساعد في تعزيز قوة الشعر.

·        يمنح الشعر قدرة كبيرة على الحفاظ على رطوبة الشعر لحمايته من الجفاف والتلف.

أعراض قلة البروتين بالشعر


يكون الشعر دائماً بصورة مستمرة لقدر مناسب من البروتين حتى يظهر بشكل لامع وصحي، ولهذا عند نقصان معدل البروتين في الشعر تظهر عليه بعض الأعراض التي تكون مؤشر لذلك، مثل:

  • ·        تعزيز مسامية الشعر التي تؤدي لظهور عدد كبير من ثغرات الشعر، وتؤدي هذه الثغرات لفقدان الشعر لونه ولمعانه وصحته أيضاً.
  • ·        يظهر الشعر بشكل تالف وليس به حيوية أو مرونة.
  • ·        نلاحظ أن الشعر جاف ومقصف بشكل كبير.
  • ·        تساعد الشعر بشكل ملحوظ من الجذور.

أسباب نقص البروتين في الشعر

نجد أن هناك الكثير من الأسباب التي ينتج عنها نقصان في معدل البروتين في الشعر، ومن ضمن هذه الأسباب كما يلي:

  • ·        نقص معدل البروتين في الشعر عن السيدات بسبب عمليات الحمل والرضاعة المتكررة التي تصيف جسم السيدة بضعف عام ولا يقتصر الضعف على الشعر فقط.
  • ·        الاستخدام المتكرر والزائد عن الحد لصبغات الشعر بشكل متتالي وعدم ترك فرصة للشعر لعودته للونه الطبيعي.
  • ·        استخدام السشوار والمكواة بشكل متكرر، ولهذا ينصح باستخدام هذه الأجهزة مرتين في الأسبوع فقط.

أضرار البروتين للشعر

لاستخدام البروتين أضرار كثيرة تعود على الشعر مع كثرة الاستخدام، ومن ضمن هذه الأضرار نجد:

·        من ضمن أضرار البروتين تساقط الشعر يحدث عند استخدام البروتين لوقت طويل.

·        الجدير بالذكر أن فروة الرأس تفرز دهون صحية تساعد في الحفاظ على الشعر، ولهذا فإن استخدام البروتين على الشعر يعزز وجود المادة الدهنية وينتج عن ذلك تلف الشعر بمرور الوقت.

·        يحتوي البروتين على كثير من المواد الكيميائية التي تعزز نشاط الخلايا السرطانية.

·        قد ينتج عن استخدام البروتين للشعر إصابة فروة الرأس بالحساسية، وتحديداً للأشخاص الذين يعانون من تهيج الجلد بشكل سريع.

علاج تساقط الشعر بعد البروتين

حتى تتخلصي من تساقط الشعر الذي ينتج عن أضرار البروتين، عليكِ باتباع بعض الخطوات الهامة، ومنها ما يلي:

من المهم الحرص على استخدام نوع من الشامبو عالي الجودة والذي لا يحتوي على أي من المواد الكيميائية، وعليك باختيار الشامبو الذي يحتوي على مادتي البروتين والصوديوم، والتي تساعد في الحد من مشكلة تساقط الشعر.

عند غسل الشعر بعد استخدام البروتين عليكِ بغسله بالمياه المعدنية بدلاً من الماء العادي الذي يحتوي على نسب عالية من الكلور والذي يزيد من تلف الشعر.

عليك ألا تقومي بصبغ الشعر بعد البروتين وهذا لأن الصبغات تحتوي على مواد كيميائية تضر بالشعر المفرود بالبروتين.

عدم القيام بعمل حمام زيت للشعر، والذي يساعد على فقدان البروتين الموجود عليه

الوقاية من أضرار البروتين للحامل في الشهر الثالث


يتم نصح المرأة الحامل بعدم التعرض لأي مواد كيميائية في أشهر حملها الأولى، وهذا لأن تلك الفترة تعتبر الفترة التي يتطور فيها الجنين، ففي الأسابيع الأولى يبدأ تشكيل أعضاء وعضلات الجنين وكذلك حبالة الصوتية، فعند إدخال مواد كيميائية يتسبب ذلك في حدوث خلل بمرحلة نمو الطفل بالرغم من أن كمية المواد الكيميائية التي يمتصها الجلد تكون قليلة.

الوقاية من أضرار البروتين الشعر للحامل في الشهر الرابع

بعد الوصول للثلث الثاني من الحمل يسمح للمرأة الحامل أن تستخدم صبغات الشعر والبروتين لفرد الشعر، ولكن يجب الاهتمام جيداً بكثير من طرق الوقاية حتى نتجنب أضرار البروتين التي تنتج، مثل:

  • ·        الحرص على استخدام العلاج في منطقة بها مصدر جيد للتهوية.
  • ·        يجب ارتداء قفازات في اليد عن وضع الصبغة أو بروتين الشعر.
  • ·        ضرورة اتباع التعليمات المكتوبة على العبوة من الخارج.
  • ·        يجب إجراء اختبار حساسية أولاً قبل البدء في استخدام أي شيء للشعر.
  • ·        الحرص على شطف فروة الرأس جيداً بماء بعد الانتهاء من تطبيق الصبغة أو أي مواد على الشعر.

المصادر

·        healthline

·        everydayhealth

 

تعليقات